إيران: تحول الموقف الأمريكي من الحرب باليمن قد يكون خطوة لتصحيح الأخطاء

فبراير 06, 2021
إيران: تحول الموقف الأمريكي من الحرب باليمن قد يكون خطوة لتصحيح الأخطاء إيران: تحول الموقف الأمريكي من الحرب باليمن قد يكون خطوة تصحيحية

قال وزير الشؤون الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، إن الموقف الأمريكي الجديد من الحرب في اليمن قد يكون خطوة لتصحيح الأخطاء الماضية.

وجاء تصريح ظريف في سياق حديثه عن الاتفاق النووي الإيراني، حيث تستخدم إيران الحرب في اليمن كورقة ضغط ضمن هذا الملف.

وأشار ظريف إلى أن عدم عودة واشنطن للاتفاق سيضر بسمعتها، وأن بلاده لن تتفاوض مع الولايات المتحدة قبل عودتها للاتفاق النووي، داعياً الرئيس الأمريكي بايدن لاتخاذ خطوات سريعة للخروج من هذه الأزمة، حيث ترى إيران أن الولايات المتحدة تمر بأزمة جراء خروجها من الاتفاق وعلى العكس من ذلك فإن إيران هي من تضررت بشكل أكبر من خروج واشنطن من الاتفاق وعودة العقوبات.

وفي وقت سابق اليوم، كان السفير الإيراني لدى مليشيا الحوثي، قد دعا المليشيا للاستعداد لمواجهة أمريكا عسكرياً في اليمن بشكل مباشر، مشيراً إلى أن بلاده غير متفائلة بحديث الرئيس الأمريكي بايدن عن اليمن.

وجاءت دعوة إيرلو كأول رد فعل على الحديث عن حل سياسي قريب للأزمة اليمنية، حيث ترفض إيران أي حوار لوقف الحرب في اليمن وتستخدمها كورقة ضغط وابتزاز في المفاوضات حول الاتفاق النووي.

اقرأ أيضاً: السفير الإيراني لدى الحوثيين يدعو لمواجهة أمريكا عسكرياً في اليمن

ويعود الاتفاق النووي الإيراني إلى العام 2015م عندما توصلت إيران بعد مفاوضات طويلة إلى اتفاق بشأن برنامجها النووي مع القوى الست الكبرى (الولايات المتحدة، بريطانيا، فرنسا، روسيا، الصين، وألمانيا)، شمل خفض مستوى بعض أنشطتها، مقابل تخفيف العقوبات المفروضة عليها.

لكن الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب الذي اعتمد سياسة "ضغوط قصوى" نحو إيران، أعلن في 2018م سحب بلاده بشكل أحادي من الاتفاق، وأعاد فرض عقوبات قاسية على طهران.

 

Additional Info

  • المصدر: تعز تايم
Rate this item
(0 votes)
LogoWhitre.png
جميع الحقوق محفوظة © 2021 لموقع تعز تايم

Design & Developed by Digitampro