بالتزامن مع الجدل حول تصنيف الحوثيين جماعة إرهابية.. خلافات في صفوف الشرعية على المناصب

يناير 17, 2021

أثار قرار وزارة الخارجية الأمريكية تصنيف الحوثيين منظمة إرهابية الكثير من ردود الأفعال المحلية والدولية.

وشهدت المواقف الدولية تبايناً حول القرار حيث رفضت الأمم المتحدة تصنيف الحوثيين منظمة إرهابية وقالت إن ذلك يؤثر على العمل الإنساني في اليمن.

ولقي قرار تصنيف الحوثيين جماعة إرهابية تأييداً محلياً وعربياً واسعاً، عدا الجماعات الموالية لإيران في الدول العربية والتي لم يختلف موقفها عن إيران في رفض القرار.

وبالتزامن مع حالة الجدل التي أحدثها قرار تصنيف الحوثيين جماعة إرهابية، نشبت خلافات في صفوف الشرعية حول المناصب السياسية.

وأثارت قرارات جمهورية بتعيينات في السلطة القضائية ومجلس الشورى خلافات بين المكونات السياسية اليمنية بين مؤيد ومعارض.

وعبَّر التنظيم الوحدوي الناصري والحزب الاشتراكي اليمني عن استنكارهما وأسفهما لصدور القرارات الجمهورية الأخيرة.

وطالب الحزبان بإنهاء حالة التفرد بالقرار والالتزام بالشراكة والتوافق، وبالمرجعيات ومبادئها الحاكمة لإدارة المرحلة الانتقالية.

وبدلاً من توجيه جميع الجهود نحو الضغط على تأكيد تصنيف الحوثيين جماعة إرهابية، أصبحت التعيينات الأخيرة هي حديث الأحزاب والناشطين في مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال المتحدث الرسمي للمجلس الانتقالي الجنوبي علي الكثيري إن القرارات الجمهورية التي وصفها بـ"أحادية الجانب"، تصعيداً خطيراً وخروجاً واضحاً ومرفوضاً عن ما تم التوافق عليه، ما يعد نسفاً لاتفاق الرياض، حد تعبيره.

وبعيداً عن التعيينات الأخيرة، يتضح من حديث الكثيري أن اتفاق الرياض يحد من صلاحيات رئيس الجمهورية، ما يعني أن الانتقالي أساء فهم الاتفاق الذي لم تنص أياً من بنوده على منع الرئيس من ممارسة صلاحياته، أو أن هناك ضغوطات تمارسها الإمارات على الانتقالي لخرق الاتفاق، بحسب ما يرى مراقبون.

وتأتي هذه التصريحات في الوقت الذي لم تثبت الحكومة حتى الان تواجدها في الداخل، وسط مخاوف من مغادرتها في حال تصاعدت الخلافات.

ورداً على رفض القرارات الجمهورية، قال الدكتور أحمد عبيد بن دغر المعين رئيساً لمجلس الشورى، "لن يكون المجلس سوى مظلة تشريعية مساعدة لمجلس النواب وعامل قوة لمؤسسات الدولة وعنوان للشرعية، ولا عتاب للرافضين للقرار.

الجدير بالذكر أن مليشيا الحوثي تضغط مع المنظمات الأممية نحو إفشال قرار تصنيفهم جماعة إرهابية، خاصة أن هذا الموقف لقي تأييداً لدى أعضاء في الكونغرس الأمريكي المعني بالموافقة أو الرفض على قرار وزارة الخارجية.

Additional Info

  • المصدر: تعز تايم
Rate this item
(0 votes)
LogoWhitre.png
جميع الحقوق محفوظة © 2021 لموقع تعز تايم

Design & Developed by Digitampro