مسؤول محلي لتعز تايم: وضع التعليم مأساوي في تعز

فبراير 03, 2021

قال مدير مكتب التخطيط والتعاون الدولي  في محافظة تعز نبيل جامل في تصريح لتعز تايم إن وضع التعليم في تعز مأساوي جراء الحرب الدائرة منذ العام 2015 .

وذكر أن مدارس تعز  غير قادرة على إستيعاب العدد الكبير للطلاب  جراء تعرضها للأضرار الكلية والجزئية وضعف طاقتها الإستيعابية فضلاً عن العديد من المشاكل التي يعانيها قطاع التعليم والتي إستعرضها بالتفصيل تقرير صدر مؤخراً عن مكتب التخطيط في المحافظة وحصل تعز تايم على نسخة منه.

ولفت إلى تقرير مكتب التخطيط وأبرز ماتضمنه حول قطاع الصحة و التعليم والذي  يمر بازمة كبيرة جراء الأوضاع الراهنة للبلاد منذ  ست سنوات في ظل غياب الدور الرسمي وضعف المشاريع التي تقدمها المنظمات العاملة في هذا المجال.

وأكد التقرير  أن قطاع التعليم بحاجة الى تقديم الدعم بشكل اوسع وكبير لسد الفجوة التي خلفتها الحرب  كما ألحقت  ضرراً كبيراً  بالكثير من المدارس والمرافق التعليمية في المحافظة.

وأضاف أن قرابة مليون طالب وطالبة  في المرحلتين الاساسية والثانوية  توزعوا خلال العام 2020 على 1527 مدرسة منها 97 مدرسة متضررة جزئيا و43 مدرسة مدمرة كليا.

وأوضح أن مرافق التعليم الفني والمعاهد التقنية بحاجة الى التأهيل والتجديد لتستوعب الاعداد المتوافدة عليها مضيفاً
بلغ إجمالي عدد المعاهد الفنية الحكومية 14 معهدا ، منها 10 معاهد عاملة فيما المتبقية متوقفة  فقط، ويبلغ عدد الطلاب الملتحقين بتلك المعاهد للعام الدراسي  الماضي  678 طالب وطالبة .

ويحتاج قطاع التعليم في المحافظة إلى تأهيل وترميم البنية التحتية وبتكلفة إجمالية تفوق 26 مليون و279 الف دولار وذلك  للنهوض بالبنية التحتية للقطاع.

ونوه التقرير إلى العوامل التي فاقمت من معانات قطاع التعليم من بينها غياب الدور الحكومي ومركزية عمل المنظمات من جهة وتركز عملها في مناطق محددة.

Additional Info

  • المصدر: تعز تايم
Rate this item
(0 votes)
Last modified on الأربعاء, 03 فبراير 2021 11:32
LogoWhitre.png
جميع الحقوق محفوظة © 2021 لموقع تعز تايم

Design & Developed by Digitampro