أبو تريكة: انتقال صلاح إلى برشلونة أو ريال مدريد فرصة لا ترفض

ديسمبر 19, 2020

حدث أسطورة الكرة المصرية السابق، محمد أبو تريكة، المحلل في شبكة "بي إن سبورتس" القطرية، عن التصريحات التي أطلقها مواطنه محمد صلاح، مهاجم ليفربول الإنكليزي مع صحيفة "آس" الإسبانية، التي تطرّق فيها إلى تطلّعه إلى خوض التجربة في "الليغا".

وحول مستقبل صلاح مع ليفربول، أجاب أبو تريكة: "أي لاعب يأتيه عرض من ريال مدريد أو برشلونة يعني حصوله على فرصة لا ترفض. إذا بقي ميسي في البرسا، يجب على صلاح التوجه إلى هناك".

وأردف: "لو خرج ميسي من برشلونة، فعلى صلاح التوجه إلى ريال مدريد، وأتمنى أن أرى ثنائية ميسي وصلاح في البرسا. هل لابورتا قادر على جمع الثنائي في الفريق؟ وهل ليفربول قادر على التفريط بمحمد صلاح؟".

وواصل: "هل لدى نادي برشلونة الإمكانية المادية من أجل دفع 150 مليوناً لصلاح؟ أتمنى في حال بقاء ميسي أن يذهب صلاح إلى البرسا، لكن إن خرج الأرجنتيني من هناك، فعليه الذهاب إلى ريال مدريد".

وأوضح أنّ "صلاح يملك الكلمة الأولى والأخيرة فقط من أجل تحديد مستقبله. هل صلاح سعيد في ليفربول الحالي مع مشروع يورغن كلوب، وعنده المقدرة على القيام بالمغامرة مع نادٍ مثل ريال مدريد أو برشلونة".

وفاجأ أسطورة الكرة المصرية السابق محمد أبو تريكة الجميع، عند الحديث عن الفريق الذي يشجعه محمد صلاح في عالم "الساحرة المستديرة"، بقوله: "هو برشلوني"، ليشعل نجم الأهلي السابق حماسة رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الذين سارعوا إلى تداول ما قاله في "تويتر".

وردّ محمد صلاح على اهتمام إدارة نادي ريال مدريد الإسباني بالحصول على خدماته بقوله: "الريال من الصفوة، وكذلك برشلونة، من يعرف ما سيحدث في المستقبل"، بحسب ما ذكره في تصريحاته لصحيفة "آس" الإسبانية.

لكن صلاح قال فجأةً إنه شعر بالاستياء من مدربه يورغن كلوب لحرمانه ارتداء شارة القيادة في آخر مباراة لليفربول في دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا، ما يثير الشكوك حول علاقتهما.

وكان محمد صلاح قد خرج غاضباً في مباراة بالموسم الحالي بعد أن استبدله المدرب يورغن كلوب، وسط تكهنات حول ترحيب ليفربول برحيل هداف الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم مرتين بعد تألق الوافد الجديد البرتغالي دييغو جوتا.

وقال صلاح: "لقد شعرت بالإحباط بكل صدق، كنت أنتظر أن أكون القائد، لكنه قرار المدرب، ويجب أن أتقبله". وينتهي عقد صلاح مع ليفربول في 2023، لكنه اعترف قائلاً: "لا أعرف إلى متى سأستمر مع النادي".

وربما شعر صلاح بالتشبع بعد تحطيم العديد من الأرقام القياسية في ليفربول، والتتويج بلقبي دوري أبطال أوروبا، والدوري الإنكليزي بعد صيام 30 عاماً، وقد يبحث عن تحدٍّ جديد في "الليغا".

Additional Info

  • المصدر: مواقع إلكترونية
Rate this item
(0 votes)
Last modified on الأربعاء, 23 ديسمبر 2020 15:18
LogoWhitre.png
جميع الحقوق محفوظة © 2021 لموقع تعز تايم

Design & Developed by Digitampro