بنزيمة.. منبوذ ديشامب الذي لا تستطيع فرنسا كرهه

تشرين1/أكتوير 11, 2021

انتظر كريم بنزيمة أكثر من 5 أعوام للعودة إلى منتخب فرنسا لكرة القدم، وردّ أمس الأحد بأفضل طريقة على منتقديه عبر قيادة "الديكة" إلى تحقيق لقب دوري الأمم الأوروبية.

وأسهم بنزيمة في تتويج فرنسا بالنسخة الثانية لدوري الأمم الأوروبية بعدما هز الشباك في نصف النهائي أمام بلجيكا قبل 4 أيام، وفي النهائي أمام إسبانيا أمس الأحد.

وهذا هو اللقب الأول في مسيرة بنزيمة الدولية مع المنتخب الفرنسي، ولكنه أصبح اللاعب الفرنسي الأكثر تتويجا بالألقاب برصيد 26 لقبا مع الأندية والمنتخب.

وجاء لقب الأمس ليعوض شيئا من الحسرة التي رافقت بنزيمة طوال استبعاده من المنتخب الفرنسي منذ عام 2015 بسبب تورطه المزعوم في قضية ابتزاز ضد زميله السابق في المنتخب ماتيو فالبوينا.

وبعد سنوات من الإصرار على عدم استدعاء مهاجم ريال مدريد، تراجع مدرب المنتخب الفرنسي ديديه ديشامب، وأعاد بنزيمة إلى المنتخب قبل نهائيات أمم أوروبا في الصيف الماضي.

وقدم المهاجم البالغ عمره 33 عاما أداء رائعا في ثاني بطولة يشارك فيها مع فرنسا، واختير ليكون أفضل لاعب في المباراة النهائية أمس.

وقال بنزيمة "سنستمتع بهذا اللقب ثم سنذهب إلى كأس العالم (في العام المقبل)"، في إشارة إلى تطلعه لقيادة فرنسا في بطولة كأس العالم المقبلة في قطر، وتعويض غيابه عن تتويج رفاقه في مونديال روسيا 2018.

وقال ديشامب إن إسهامات بنزيمة مع المنتخب تتعدى تسجيله الأهداف، وأضاف "بنزيمة لاعب مهم وأثبت ذلك على مدار المباراتين الماضيتين. هذا يتوافق مع ما يقدمه مع ريال مدريد، إنه في حالة بدنية رائعة أكثر مما كان من قبل وأكثر نضجا، ويملك الرغبة في الفوز".

ويعتمد ديشامب بوضوح على بنزيمة لقيادة هجوم فرنسا في مونديال قطر، وقال "إنه لاعب مهم من أجل المستقبل. ففوق موهبته، شخصيته وقوته الذهنية من العوامل المهمة على هذا المستوى".

وقال بنزيمة الذي أحرز 6 أهداف منذ عودته إلى المنتخب "أنا فخور بما أقدمه منذ مدة طويلة؛ العودة إلى المنتخب والفوز يجعلاني سعيدا. هذا اللقب يزيد من طموحي في المستقبل مع المنتخب لأن هذا الفريق يملك إمكانات كبيرة".

ومنحت صحيفة "ليكيب" الفرنسية لبنزيمة أعلى نقطة في تقييمها للاعبين في مباراة أمس، وحفلت مواقع التواصل بالإشادة بالنجم المنحدر من أصول جزائرية، الذي واجه انتقادات كبيرة في السابق بسبب عدد من مواقفه ومن بينها عدم ترديد النشيد الفرنسي قبل المباريات.

ومع التألق المستمر لبنزيمة في هذا الموسم، تزايدت مطالب الجماهير الفرنسية بمنحه الكرة الذهبية، وهو المطلب الذي تؤيده أيضا جماهير ريال مدريد التي تستمتع بالأداء المميز للنجم الذي سجل 10 أهداف ومنح 7 تمريرات حاسمة في 10 مباريات بجميع البطولات في هذا الموسم.

يذكر أن بنزيمة خاض 92 مباراة مع المنتخب الفرنسي، وسجل 33 هدفا.

Rate this item
(0 votes)
LogoWhitre.png
جميع الحقوق محفوظة © 2021 لموقع تعز تايم

Design & Developed by Digitampro