الأمم المتحدة: استهداف مقر النادي الأهلي بتعز مخجل وانتهاك مروع

ديسمبر 15, 2020

وصفت الأمم المتحدة، القصف الذي استهدف مقر النادي الأهلي بمحافظة تعز، جنوب غربي اليمن، بالمخجل والانتهاك المروع للقانون الإنساني الدولي، دون تحديد مرتكبيه.

وذكر مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في اليمن، في بيان مساء الأحد، أن "قصفاً مدفعياً أصاب، في 12 ديسمبر، مركزاً رياضياً بمدينة تعز، ما أدى إلى مقتل أب وابنه، وإصابة طفلين آخرين أثناء ممارستهم التمارين".

ونقل البيان عن منسق الشؤون الإنسانية في اليمن بالنيابة، فيليب دميل، قوله  "يستمر الأطفال في دفع الثمن الباهظ، في هذا الصراع، وفي كثير من الأحيان يدفعون أرواحهم".

وأضاف: "هذا انتهاك مروع آخر للقانون الإنساني الدولي".

وناشد دميل، أطراف النزاع التقيد بالتزاماتهم والتوقف عن قتل وجرح المدنيين.

وحسب البيان تم تسجيل أكثر من 100 ضحية مدنية، العديد منهم أطفال، في تعز خلال الشهرين الماضيين.

والسبت، قتل لاعب كرة القدم اليمني ناصر الريمي، ونجله، وأصيب طفلان آخران إثر سقوط قذيفة مدفعية أطلقها الحوثيون من موقع تمركزهم في تبة سوفتيل شرق المدينة، على مقر النادي الأهلي الرياضي والثقافي بحي العرضي وسط تعز.

Rate this item
(0 votes)
Last modified on الأربعاء, 23 ديسمبر 2020 15:22
LogoWhitre.png
جميع الحقوق محفوظة © 2021 لموقع تعز تايم

Design & Developed by Digitampro