محور تعز يرد على تساؤلات حول وجود معسكرات لا تتبع الشرعية بالمحافظة

أيار 31, 2021
محور تعز يرد على تساؤلات حول وجود معسكرات لا تتبع الشرعية بالمحافظة ناطق محور تعز العقيد عبدالباسط البحر - تعز تايم

رد محور تعز العسكري على تساؤلات حول وجود معسكرات في المحافظة لا تتبع الشرعية وممولة من قطر.

وقال ناطق المحور العقيد عبدالباسط البحر، إن نشر شائعة وجود معسكرات غير رسمية في تعز، محاولة للتغطية على قضية جزيرة ميون.

وكانت أنباء قد تحدثت عن تقديم النائب المؤتمري عن الدائرة 106 "علي مسعد اللهبي" مذكرة لرئيس البرلمان لمساءلة وزير الدفاع عن مزاعم وجود معسكرات غير رسمية ممولة من قطر في تعز.

وأضاف البحر في تصريحات صحفية "أن طرح هذا السؤال ونشره وتسريبه مع كونه اشاعة هو محاولة للتغطية حول ما أثاره نواب آخرون بشأن ما حدث ويحدث في جزيرتي ميون وقبلها في سقطرى !".

وأردف: "يتم استحضار قطر مقابل ما تعمله أو تقوم به الامارات هناك، ويتم حشر القضية اليمنية في الخلافات الخليجية، بطريقة أو بأخرى وهذا لا يخدم قضيتنا اليمنية ومعركتنا المصيرية مع المليشيا الحوثية الايرانية".

وقال البحر: "معروف للقاصي والداني والداخل والخارج جميعاً أين هي التشكيلات المليشاوية المعادية للشرعية اليمنية وللسيادة اليمنية، والمليشيات المعادية لليمن أرضا وإنسانا، والخارجة بل والمحاربة لوزارة الدفاع اليمنية وللجيش الشرعي الوطني اليمني؛ كما يعرف الجميع أيضاً أن التحالف العربي مسيطر على كل منافذ البلاد ويشرف على كل الجبهات والتحركات ويعرف حقيقة التواجد العسكري فيها".

وأكد العقيد عبدالباسط البحر على أحقية أي عضو في البرلمان باستجواب أي مسؤول في الحكومة وتلقي الإيضاحات اللازمة.

وكانت وكالة "اسوشيتد برس" الأمريكية نشرت تقريراً نقلت فيه عن مسؤولين عسكريين قولهم، إن "الإمارات تبني مدرجا للطائرات في جزيرة ميون، الواقعة في باب المندب".

وقالت الوكالة إن صور الأقمار الصناعية أظهرت أن معدات البناء تبني مدرجًا بطول 1.85 كيلومتر (6070 قدمًا) في الجزيرة في 11 أبريل. وبحلول 18 مايو، بدا أن هذا العمل قد اكتمل، حيث تم تشييد ثلاثة حظائر على مدرج المطار جنوب المدرج مباشرة.

لكن مصدرا مسؤولا في التحالف قال، إنه "لا صحة للأنباء التي تتحدث عن وجود قوات إماراتية في جزيرتي سقطرى وميون في اليمن"، وفق ما نقلته وكالة الأنباء السعودية الرسمية.

كما نفى وزير الخارجية اليمني، أحمد بن مبارك، توقيع الحكومة اليمنية أي اتفاقيات مع أي دولة أجنبية لبناء قواعد عسكرية على أراضيها.

وكان رئيس البرلمان سلطان البركاني، طالب رئيس الحكومة، معين عبدالملك، بتوضيح كتابي على سؤال وجهه النائبان علي المعمري، ومحمد ورق، بشأن المعلومات التي تشير إلى تشييد أبوظبي قاعدة عسكرية في جزيرة ميون دون علم الدولة.

Rate this item
(0 votes)
Last modified on الإثنين, 31 أيار 2021 18:48
LogoWhitre.png
جميع الحقوق محفوظة © 2021 لموقع تعز تايم

Design & Developed by Digitampro