ناصر الخليفي يحسم الجدل.. لن نبيع مبابي ولن نتركه يغادر مجانا

حزيران/يونيو 07, 2021
ناصر الخليفي يحسم الجدل.. لن نبيع مبابي ولن نتركه يغادر مجانا مبابي مع ناصر خليفة

حسم ناصر الخليفي، رئيس نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، الجدل الدائر بشأن مصير كيليان مبابي نجم الفريق وما يتردد من أنباء عن رحيله.

مبابي ينتهي عقده مع باريس سان جيرمان بنهاية الموسم المقبل في يونيو 2022 ولم يجدد عقده، ويأتي ذلك في ظل اهتمام من ريال مدريد بضمه.

وفي تصريحاته لصحيفة "ليكيب" الفرنسية، قال الخليفي: "سأكون واضحًا، سيبقى كيليان مبابي في باريس، ولن نبيعه أبدًا ولن نتركه يغادر مطلقًا مجانًا".

وأضاف: "لم يكن من الصعب التوصل لاتفاق مع نيمار، إذا استغرق الأمر وقتًا طويلاً، فهذا بسبب الأزمة الصحية (تفشي وباء كورونا)".

واصل الخليفي: "لم يكن لدي أي شك، حتى لو كان النادي الذي تستشهد به [برشلونة] حاول ضم نيمار حتى النهاية، فمن الواضح أننا رفضنا".

وأكمل الخليفي بشأن محادثات تجديد عقد مبابي: "كل ما يمكنني قوله هو أن الأمور تسير على ما يرام، آمل أن نتمكن من التوصل إلى اتفاق".

واستطرد رئيس باريس سان جيرمان: "مبابي لديه كل ما يحتاجه للتمديد هنا، أين يذهب؟ أي الأندية من حيث الطموح والمشروع ،يمكنها منافسة باريس سان جيرمان اليوم؟".

وشدد: "هذه باريس، وطنه، لديه مهمة، ليس فقط أن يكون لاعب كرة قدم، ولكن للترويج للدوري الفرنسي، بلاده وعاصمتها".

وأردف الخليفي: "الضمانات التي يريدها مبابي؟ إذا قال ذلك لأنه يريد الفوز، فهذا ليس بالأمر السيء، لكن إذا أراد أن يقرر من يتعاقد معه النادي أم لا، فهذا غير ممكن. أنا متأكد من أنه يقول ذلك لأنه يريد فريقًا أفضل للفوز بدوري الأبطال".

وأتم: "الأزمة الصحية أثرت على الجميع بمن فيهم نحن، لكن فترة الانتقالات هذه ستكون أكثر نشاطا من السابقة، سنكون حاضرين ولدينا طموحات لهذا الصيف".

وكان باريس سان جيرمان أعلن تجديد عقد نيمار حتى يونيو 2025، وذلك بعد شائعات عن رحيله مع اهتمام ناديه السابق برشلونة باستعادته.

Additional Info

  • المصدر: تعز تايم - غرفة الأخبار
Rate this item
(0 votes)
LogoWhitre.png
جميع الحقوق محفوظة © 2021 لموقع تعز تايم

Design & Developed by Digitampro